الثلاثاء، 21 مارس 2017

راديو ماراتوس.. وبلّشنا نجّرب


راديو ماراتوس منصّة إلكترونيّة إذاعيّة منوّعة, تهدف إلى توفير مكانٍ افتراضيٍّ يجد فيه الزائر حيّزاً ملائماً للترفيه والتسلية والمعرفة. قوام هذا الحُلم مجموعةٌ من الشباب المؤمِن بالتجربة كطريقٍ حتميٍّ نحو الاحترافيّة. 

من طرطوس وعبر اسم ماراتوس "الاسم التاريخي لمملكة عمريت الساحليّة" قرّرنا الانطلاق إلى كلّ مكانٍ تصله شبكة الإنترنت حول العالم, لنقدّم رؤيةً إذاعيّةً جديدة تليق بحضارة هذا الاسم. ليس لدينا أيّ توجّهٍ سياسيٍّ نعمل عليه في الموقع سوى الإيمان بسوريا مدنيّة علمانيّة, وبمجتمعٍ بعيدٍ عن العُنف, وبضرورة بناء سوريا عبر الكلمة.. لا السلاح. 

جميعنا هواةٌ في المجال الإذاعي والإلكتروني, ولكننا نعمل بطريقةٍ احترافيّة.. أو نحاول القيام بذلك.

36 سنةً فقط يا غسان.. "أليست جديرة بأن يعيشها الإنسان بطمأنينة"؟!

"إسمع يا فيلسوفي الصغير.. الإنسان يعيش ستين سنة في الغالب، أليس كذلك! يقضي نصفها في النوم، بقي ثلاثون سنة. إطرح منها عشر سنوات ما ب...